الجند نت

أخبار العالم بين يديك

منظمات إنسانية تصدر بياناً يطالب بمنع ترحيل السوريين من ألمانيا

أصدرت منظمات حقوقية وأخرى متخصصة بإغاثة اللاجئين بيانا مشتركا أعلنت فيه وقوفها ضد ترحيل طالبي اللجوء من ألمانيا إلى سوريا.

وأكدت كل من منظمة “ProAsyl” و”medico international” و”Sea Watch” و”Adopt a Revolution” وحملة “سورية ليست آمنة”، واتحاد جمعيات الإغاثة الألمانية السورية (VDSH)، ومنظمات أخرى؛ وقوفها ضد سياسات الترحيل إلى سوريا.

وقال البيان: “الترحيل إلى سوريا مخالف للقانون الدولي ويمثل انتهاكات واضحة لحقوق الإنسان، ويعد جريمة ضد الإنسانية”.

وأشار البيان إلى أنّ العديد من السياسيين المنتمين إلى أحزاب الاتحاد المسيحي (CDU/ CSU)، ينادون بترحيل اللاجئين السوريين إلى بلدانهم في ظل الظروف التي تعيشها سوريا حاليا.

وأضافت المنظمات في بيانها: “التحضير لترحيل إلى دولة تمارس ملاحقات سياسية وتعذيب يعد إشارة قاتمة”. وطالب البيان الحكومة الألمانية بعدم الانخراط في تقارب دبلوماسي مع نظام الأسد.

قرار ألماني يسمح بترحيل اللاجئين إلى سوريا

ووافقت الحكومة الألمانية في الـ 11 من كانون الأول 2020، على مشروع قرار يقضي بترحيل السوريين المشتبه بهم ومن مرتكبي الجرائم إلى سوريا، ودخل حيز التنفيذ مطلع العام الجاري.

وكان مشروع القرار قد تقدّم به وزير الداخلية الاتحادي، هورست زيهوفر، وأثار جدلاً واسعاً داخل أروقة الحكومة الألمانية وخصوصاً خلال مؤتمر وزراء الداخلية الذي عقد قبل أيام من إقراره.

وسبق أن سلّط موقع “دويتشه فيله” الألماني الضوء على قواعد الترحيل من ألمانيا، عقب رفض تمديد “حظر الترحيل” الذي يُجدّد بانتظام، منذ عام 2012، وكان يهدف إلى حماية السوريين في ألمانيا من الإعادة القسرية إلى الصراع الدائر في بلدهم.

 

 




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *