الجند نت

أخبار العالم بين يديك

مأرب.. قوات الجيش تدمر تعزيزات حوثية كانت في طريقها إلى جبهتي “المخدرة” و”ماس”


دمّرت مدفعية الجيش الوطني أمس الخميس، تعزيزات لمليشيا الحوثي، قادمة من محافظة صنعاء نحو جبهات القتال بمحيط محافظة مأرب، والتي تزامنت مع دحر الميلشيات في عدد من الجبهات.

 
ونقل موقع الجيش “سبتمبر نت” عن مصدر عسكري “أن مدفعية الجيش استهدفت بدقة، تحركات لتعزيزات المليشيا على الطريق الرابط، بين محافظتي مأرب وصنعاء، كانت في طريقها إلى جبهات ماس، والمخدرة”.

 
وأسفر القصف المدفعي عن تدمير أربع عربات تابعة للمليشيا وأسلحة ثقيلة، إضافة إلى مصرع وجرح عدد من العناصر التابعة لها.

 
إلى ذلك قتل قائد عسكري رفيع في الجيش الوطني إثر معارك مع ميلشيات الحوثي في جبهة الكسارة شمال غرب محافظة مأرب.

 
ونعى نائب الرئيس علي محسن صالح، قائد “لواء الصقور” في الجيش العميد أحمد الشرعبي، وأشاد بمناقب الشهيد البطل وأدواره الوطنية والبطولية التي سطرها مع رفاقه الأحرار أبطال الجيش والمقاومة والقبائل الشجعان، في ميادين العزة والكرامة.

 
وقال “أن العميد الشرعبي كان كفاءة عسكرية وعملية وشجاع ومخلص في مختلف المواقع القيادية والميدانية التي شغلها طوال مسيرة حياته الحافلة بالتضحية”.

 
وفي وقت سابق أعلنت قوات الجيش تحرير مواقع جديدة شرقي مدينة الحزم مركز محافظة الجوف، بعد شن هجوماً كاسحاً تمكنت خلاله من تحرير مواقع جديدة شرق بير المرازيق”.

 
وتمكنت قوات الجيش من دحر مليشيات الحوثي الإرهابية من عدة مواقع في جبهة المخدرة وكسر هجوم في جبهة المشجح غربي محافظة مأرب، بعد معارك عنيفة خاضتها القوات خلال أمس الخميس.
 

ووصلت إلى مأرب مئات من القوات الجديدة من الجيش الوطني في محافظات شبوة وأبين وحضرموت، فضلاً عن التحاق المئات في صفوف المقاومة الشعبية وإرسال التحالف قوات أيضاً، وذلك بهدف التصدي للهجمات الحوثية المكثفة والمستمرة منذ أسبوعين.




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *