الجند نت

أخبار العالم بين يديك

لماذا تسمح ميليشيات إيران بعودة بعض الأهالي لمنازلهم بدير الزور؟

أفادت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سوريا بأنّ ميليشيات إيران المنتشرة في محافظة دير الزور، سمحت لـ بعض الأهالي النازحين من مدينة البوكمال – الحدودية مع العراق – شرقي دير الزور بالعودة إلى منازلهم.

وقالت المصادر إنّ ميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني – التي تُشرف على جميع الميليشيات المرتبطة بإيران في سوريا – سمحت، خلال اليومين الفائتين، لـ عددٍ مِن العائلات النازحة بالعودة إلى منازلهم الواقعة قرب “مربّع المعري الأمني” في مدينة البوكمال.

وعادت – وفق المصادر – أكثر من 15 عائلة إلى منازلها في مدينة البوكمال بعد منعهم مِن العودة أو الاقتراب مِن “المربّع الأمني”، منذ سيطرة قوات نظام الأسد والميليشيات الإيرانية – بدعم جوي روسي – على كامل المدينة، أواخر العام 2017، بمعارك مع تنظيم الدولة (داعش).

وحسب المصادر فإنّ ميليشيات إيران تحاول استخدام العائلات العائدة كـ”دروع بشريّة” في مدينة البوكمال – خاصّة فيما يُعرف بـ”المربّع الأمني” – وذلك بهدف تجنّب استهداف مقارها في المدينة، بعد الغارات الأميركية الأخيرة، على مواقعها قرب الحدود السورية – العراقية.

اقرأ أيضاً.. ارتفاع حصيلة قتلى ميليشيات إيران بالضربة الأميركية شرقي سوريا

وأشارت المصادر إلى أنّ بعض العائلات ترجّح هذه الأسباب بعد السماح لها بالعودة إلى منازلها بعد نحو 3 سنوات، ولكّنها رأت في ذلك خلاصاً مِن عبء الإيجارات المرتفعة التي كانت تثقل كاهلهم، في ظل الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي تشهدها المنطقة.

ويعدّ “مربّع المعري الأمني” مِن أكبر وأهم المربّعات الأمنيّة في مدينة البوكمال – التي تنتشر فيها ميليشيات إيران – ويقع قرب شركة الكهرباء ومقابل “مدرسة المعري” وسط المدينة.

اقرأ أيضاً.. تعرف إلى أكبر مقر لميليشيا “الحرس الثوري” في البوكمال| فيديو
 




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *