الجند نت

أخبار العالم بين يديك

لا زيادة في حجم القوات والقواعد في شرقي سوريا

أعلن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية، أنه لا ينوي زيادة قواته وقواعده في شمال شرقي سوريا

وقال المتحدث باسم التحالف، واين ماروتو، في تغريدة على حسابه في تويتر: “إن مهمة التحالف في شمال شرقي سوريا لم تتغير. يعمل التحالف إلى جانب شركائنا في قوات سوريا الديمقراطية/ قسد لتحقيق هزيمة (داعش)”.

اقرأ ايضاً: التحالف الدولي: نفذنا 13 عملية ضد (داعش) منذ بداية 2021

وأضاف ماروتو أن “التحالف الدولي يسيّر دوريات أمنية بشكل منتظم لغرض إعادة إمداد القوافل في المنطقة الأمنية في شرقي سوريا ودعم وتعزيز القواعد”.

وختم بالقول إنه “لا توجد زيادة في حجم القوات والقواعد”.

 

 

اقرأ أيضاً: مناورات عسكرية في التنف تزامناً مع التوتر الإيراني الأميركي

وكان ماروتو قد كشف في وقت سابق، عن وجود 900 جندي أميركي في المناطق الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية”، في شمال شرقي سوريا.

وأوضح ماروتو أن هؤلاء الجنود “يدعمون حالياً مهمة هزيمة داعش في مناطق محددة من سوريا والعراق، وسيبقون لمواصلة تنفيذ هذه المهمة”، مشيراً إلى أن أعداد الجنود تختلف حسب الظروف، كما حصل عندما سلم التحالف مركبات برادلي القتالية إلى قوات سوريا الديمقراطية”.

 اقرأ ايضاً: التحالف الدولي يرسل تعزيزات عسكرية إلى قاعدة تل بيدر بالحسكة

وأضاف “لقد هُزموا إقليمياً، ولكنهم مرنون، نحن نعلم أنهم مازالوا خطرين”، مؤكداً أنهم “مازالوا يشكلون خطراً على العراق وسوريا وبقية دول العالم”.

وأشار ماروتو إلى أن ما يفعله “تنظيم الدولة الآن هو “إعادة إنشاء الشبكات، واغتيال وترهيب القيادات المحلية والقوى الأمنية، ومحاولة بسط نفوذها في المناطق الريفية، وليس امتلاك مساحات شاسعة من الأراضي”.

 




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *