الجند نت

أخبار العالم بين يديك

قوات النظام تطلق سراح مدني في درعا بعد اختطافه 17 يوماً

أطلقت أجهزة أمن النظام، سراح مدني بعد أن اختطفته قبل أسبوعين من أحد الحواجز في محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ موقع تلفزيون سوريا، إن فرع المخابرات الجوية التابع للنظام أطلق سراح الشاب خليل إبراهيم العصافرة، من بلدة الكرك، بعد اختطافه في التاسع من شهر شباط الجاري، بعد خروجه من منزله في بلدة الكرك الشرقي باتجاه بلدة الجيزة بريف درعا الشرقي.

وأضافت المصادر أن “العصافرة” شوهد آخر مرة على الطريق الواصل بين بلدة الجيزة والكرك، وعبر عدة حواجز للنظام ليتهم النظام حينها أن عصابات مجهولة هي من خطفته.

وسبق أن تداول ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر استقبال أم لابنها في مدينة درعا، بعد اعتقال دام سنتين في سجن صيدنايا العسكري التابع لنظام الأسد.

وتشهد محافظة درعا بشكل مستمر احتجاجات ومظاهرات، بسبب ازدياد عمليات الاغتيال والاعتقال والخطف بحق أبناء المحافظة، إضافة إلى تصفية قوات نظام الأسد، وفق “تجمّع أحرار حوران”، لعدد من أبناء درعا وريفها في السجون.

ووثق التجمع 1144 عملية اعتقال، بينهم 453 مدنياً، نفذتها مخابرات الأسد بحق أبناء محافظة درعا وذلك منذ إبرام اتفاق التسوية في تموز 2018 حتى مطلع تموز 2020.

اقرأ أيضاً: مجهولون يغتالون إعلامياً معارضاً في مدينة درعا

اقرأ أيضاً.. العثور على جثة مدني وعملية اغتيال بحادثتين منفصلتين في درعا




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *