الجند نت

أخبار العالم بين يديك

قبيل زيارة البابا.. سفير الفاتيكان بالعراق يعلن إصابته بكورونا

{بغداد:الفرات نيوز} قال سفير الفاتيكان في العراق، والذي يعد الشخصية الرئيسية في التخطيط لزيارة البابا فرنسيس إلى البلاد هذا الأسبوع، إن الاختبارات أثبتت إصابته بفيروس كورونا لكن زيارة البابا ستمضي قدما.

وبحسب المواقع الاخبارية، فان رئيس الأساقفة ميتيا ليسكوفار، الذي كان الشخصية الرئيسية في التخطيط لزيارة البابا خلال الفترة من الخامس إلى الثامن من اذار المقبل، اكد إنه” هو والعديد من الموظفين الآخرين في السفارة في عزل ذاتي”.
واشار ليسكوفار الى ان “هذا لن يؤثر على برنامج البابا، الذي يجري كما هو مخطط له”.
واعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، اللجنة العليا المنظمة لزيارة بابا الفاتيكان، أحمد الصحاف، امس السبت، بان زيارة البابا فرنسيس الاول إلى العراق قائمة في موعدها المحدد المقرر 5 آذار المقبل.
وقال الصحاف، في بيان مقتضب، تلقت {الفرات نيوز} نسخة منه، ان” اللجنة المشرفة على تنظيم الزيارة تحشد جهود المؤسسات الحكومية لانجاحها”.
وكان الموقع الخاص بالبابا فرنسيس للكنيسة الكاثوليكية، نشر برنامج الزيارة الخاصة إلى العراق المقرر إجراؤها بتاريخ (5-8 آذار 2021).
حيث سيغادر قداسة البابا روما يوم الجمعة في الخامس من آذار مارس من مطار فيوميتشينو في روما ليصل إلى مطار بغداد الدولي حيث سيتم الاستقبال الرسمي.
وسيلتقي الأب الأقدس برئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في قاعة الشرف في مطار بغداد الدولي لينتقل بعدها الأب الأقدس إلى القصر الرئاسي حيث ستقام مراسم الترحيب بالبابا فرنسيس الذي سيقوم بعدها بزيارة رسميّة إلى رئيس الجمهورية برهم صالح على أن يلتقي بعدها السلطات والمجتمع المدني والسلك الدبلوماسي قبل أن يتوجّه إلى كاتدرائيّة سيّدة النجاة للسريان الكاثوليك في بغداد حيث سيلتقي الأساقفة والكهنة والمكرسين والإكليريكيين وأساتذة التعليم المسيحي.
وفي يوم السبت الموافق السادس من آذار مارس المقبل سيتوجّه البابا إلى النجف الاشرف حيث سيلتقي المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى الإمام السيد علي السيستاني (دام ظله)، ليتوجّه بعدها إلى مدينة أور الأثريّة في محافظة ذي قار؛ على أن يحتفل عصر السبت بالقداس الإلهي في كاتدرائيّة {مار يوسف} للكلدان في بغداد.
وفي يوم الأحد الموافق السابع من آذار مارس سيتوجّه البابا من بغداد إلى أربيل حيث سيلتقي في قاعة الشرف الرئاسيّة في مطار إربيل بالسلطات الدينية والمدنيّة في إقليم كردستان العراق، ليتوجّه بعدها إلى الموصل حيث سيتوقف في حوش البيعة للصلاة عن راحة نفس ضحايا الحرب قبل أن ينتقل إلى كنيسة {الطاهرة} الكبرى في قره قوش وسيتلوا صلاة التبشير الملائكي مع المؤمنين؛ على أن يعود إلى أربيل حيث سيحتفل عصر الأحد بالقداس الإلهي في ملعب فرنسو حريري.
وسيتوجه الباب يوم الاثنين الموافق الثامن من آذار صباحًا إلى مطار بغداد الدولي حيث ستتمُّ مراسم الوداع الرسمي قبل أن يغادر البابا العراق عائدا إلى إيطاليا.
وفاء الفتلاوي

يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من هنا



هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *