الجند نت

أخبار العالم بين يديك

عضو بالصحة النيابية يحدد فترة زمنية لإنهاء العمل بالحظرين الشامل والجزئي ويؤكد: المواطنون ملتزمون

بغداد اليوم – متابعة

علق عضو لجنة الصحة النيابية حسن خلاطي، اليوم الاثنين، على قرار فرض غرامات مالية على المواطنين غير الملتزمين بارتداء الكمامة، فيما أشار الى أن اجراءات الوقاية ستكون لمدة اسبوعين فقط.

وقال خلاطي في مقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم)، إن “اجراءات الوقاية التي فرضتها اللجنة العليا ومنها حظر التجوال الجزئي والشامل، تشل الحركة في المجتمع خصوصا ان الوضع في العراق حساس جداً والكثير من المواطنين يعيشون على العمل اليومي ولا يمكن ان تبقى الحياة بهذا الشكل”.

وأضاف، أن “هذه الاجراءات ومنها الحظر هي مؤقتة لمدة اسبوعين وذلك لان مدة الحضانة للفيروس هي اسبوعين وانها تساعد وتسهم على الحد من انتشار كورونا ومنع التجمعات وتقليل للحركة”.

وتابع خلاطي، أن “اتخاذ القرارات من قبل اللجنة العليا جاء بعد ارتفاع الاصابات ودخول العراق بموجة جديدة من فيروس كورونا، لكن بعد اسبوعين يجب ان يلتزم المواطن دون فرض حظر التجوال، ونلاحظ التزاماً من قبل المواطنين”.

وبشأن فرض الغرامات على غير الملتزمين بارتداء الكمامة، قال خلاطي، إن “الالتزام بالاجراءات الوقائية يجب ان يكون بشكل طوعي من قبل المواطن وليس بفرض غرامات مالية”.

وأعلنت وزارة الصحة والبيئة، الإثنين، تسجيل 3864 إصابة جديدة في عموم محافظات البلاد، مع وفاة 23 مصاباً بالفيروس خلال الـ24 ساعة الماضية.

ويوم أمس، تحدث وزير الصحة، حسن التميمي، عن تطورات الموقف الوبائي في العراق، فيما نفى دخول كميات من لقاحات كورونا الى داخل البلاد خلال الايام الماضية.

وقال الوزير التميمي في مقابلة متلفزة، تابعتها (بغداد اليوم)، انه “لا صحة لدخول كمية من لقاح كورونا إلى العراق ومنحها لمسؤولين “، مشيرا الى ان “السلالة الجديدة تمتاز بسرعة الانتشار وهي اشد اعراضاً من السلالة الأولى وتصيب الأطفال والشباب بنحو واضح”.

وبين ان “ما نمر به حالياً هو موجة ثانية من جائحة كورونا في العراق”، مضيفا ان “ارتداء الكمامة والالتزام بالوقاية هما من يحددان موعد انتهاء الوجبة الثانية وعدم الالتزام سيطيل بقائها”.

وتابع “للأسف لاحظنا عدم التزام من قبل مقاهي وتجمعات تستخدم أضواء خافتة وتم رصدها وخاصة في منطقة الكرادة وتعاملنا معها “.

وأكد “المواطنون لبوا دعوة وزارة الصحة للالتزام وخاصة في المناطق الشعبية وهذا تحقق بشكل واضح ، تجولت في مناطق الفرات وأبو غريب والكرخ والأعظمية وحي سومر ومناطق أخرى ولاحظنا حتى الأطفال يرتدون الكمامة”.

ولوح بإجراءات متشددة في حال استمرار ارتفاع عدد الاصابات المسجلة بالقول “من الممكن أن نعزل منطقة عن منطقة أو محافظة عن محافظة ضمن إجراءات الحد من تفشي كورونا”، قائلاً: “لاحظنا التزاماً أفضل في جانب الكرخ ببغداد وايضاً هناك متابعة للملامسين ما اسهم بالكشف عن العديد من الإصابات”.

وشدد بالقول: “إذا استمر التزام المواطنين ستكون النتائج  أفضل ونستطيع تقليل الإصابات بفترة قصيرة”.

ونبه “ندرس حالياً خطة صحية بشأن زيارة الأمام الكاظم المرتقبة والمرجعية الرشيدة شددت على الالتزام بإجراءات الوقاية والحظر، كما ستكون هناك قرارات تخص الزيارة ولدينا تواصل مع ادارات المراقد والعتبات بهذا الخصوص”.



هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *