الجند نت

أخبار العالم بين يديك

دير الزور.. القبض على فتاة قتلت شقيقتها وادعت أن بقرة نطحتها

أعلنت وزارة الداخلية في حكومة نظام الأسد أن فرع “الأمن الجنائي”، التابع لها بدير الزور، ألقى القبض على فتاة قتلت شقيقتها الصغيرة، وحاولت التستر على الجريمة بالاتفاق مع والدتها، مدعية بأن إحدى الأبقار قامت بنطحها.

وذكرت الوزارة، عبر بيان نشرته في صفحتها على فيس بوك، أنه “وردت معلومات إلى فرع الأمن الجنائي بدير الزور حول دخول فتاة (11 عاماً)، متوفية إلى إحدى المشافي، وأنها توفيت نتيجة نطحها من إحدى الأبقار التي يملكونها في قرية (البوليل) التابعة لناحية موحسن بحسب ادعاء ذويها الذين قاموا بإسعافها”.

وأوضح البيان أنه “وبالكشف الطبي، تبين أن سبب الوفاة ناتج عن الخنق بحبل حول الرقبة ووجود نزيف داخلي.

اقرأ أيضاً: طفلة سورية تتعرض لاعتداء وحشي على يد زوجة والدها في لبنان

اقرأ أيضاً: بعد اختطافها لـ 3 أيام.. العثور على جثة طفلة داخل حقيبة في الرقة

وحول تفاصيل الجريمة، قالت الوزارة “إنه وبعد المتابعة والتحري، وبالتحقيق مع ذوي المغدورة ومواجهتهم بالأدلة، اعترفت شقيقتها المدعوة (ط . ع) بأنها تشاجرت مع المغدورة وقامت بضربها بعنف على وجهها وظهرها.

وأضافت: “وبعد انتهاء الشجار، طلبت الأم من المغدورة القيام بإطعام الماشية فذهبت المغدورة، ولكنها تأخرت ولم تعد إلى المنزل، وعندها قامت شقيقتها المذكورة بالذهاب لتفقد شقيقتها المغدورة، وجدتها مرمية على الأرض وفاقدة للوعي وغير مفارقة الحياة، فقامت بمناداة والدتها التي قامت بدورها برفع المغدورة وسندها للوقوف”.

وتابعت: “وهنا استغلت الشقيقة المذكورة الظلام الدامس في الزريبة، فقامت بلف أحد الحبال المتدلية حول عنق شقيقتها المغدورة من دون أن تلاحظ والدتها ذلك، وعندما ذهبت والدتها لإحضار الماء وعادت تفاجأت بوجود الحبل، فقامتا بقطعه وإسعافها إلى المشفى وادعينَ بأن البقرة قد قامت بنطحها للتستر على الجريمة”.

وختم البيان بأنه “تم اتخاذ الإجراء اللازم بحق المقبوض عليها ووالدتها، وسيتم تقديمهما إلى القضاء أصولاً”.

اقرأ أيضاً: حمص.. وفاة طفلة بعد تعذيبها من قبل زوجة والدها

وضجّت محافظة حماة في منتصف الشهر الجاري، بجريمة قتل طفلين على يد والدهما في مدينة مصياف، وكذلك فارقت الطفلة هند المصري الحياة في مستشفى الأسد الطبي في مدينة حماة، متأثرة بالكدمات والكسور من جراء الضرب الوحشي الذي تلقته من والدها.

وقال مصدر طبي لموقع تلفزيون سوريا: “ازدادت في الآونة الأخيرة حالات العنف الموجه ضد الأطفال من قبل أهاليهم وخاصة الآباء، حيث وصل هذا الشهر إلى المستشفيات 6 حالات لأطفال مصابين بكسور وخلوع وارتجاج للدماغ، بالإضافة للحروق والجروح، وكان السبب الرئيسي لهذه الإصابات هو الضرب المبرح بحسب تقارير الطبيب الشرعي”.

اقرأ أيضاً: في جريمتين منفصلتين.. مقتل 3 أطفال في حماة ومصياف على يد آبائهم

اقرأ أيضاً: العثور على جثتين مجهولتي الهوية شرقي دير الزور




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *