الجند نت

أخبار العالم بين يديك

اليمن.. واشنطن تندد بقصف الحوثيين لمطار أبها وتجدد الدعوة لحل سياسي

Byaljanad.net

Feb 17, 2021

قال عضو الكونغرس عن الحزب الديمقراطي رو خانا في مقابلة مع الجزيرة إن تحقيق السلام في اليمن لا يتأتى إلا من توقف التدخلات الأجنبية

نددت واشنطن بقصف الحوثيين الأخير على مطار أبها الدولي جنوب السعودية، وقالت إنها ستنسق مع السعوديين، بينما قال الحوثيون إن “وقف العدوان” ضروري لتحقيق السلام.

وقال المبعوث الأميركي الخاص إلى اليمن تيموثي ليندركينغ إن هناك حاجة إلى تنسيق الجهود من أجل التوصل إلى حل سياسي في اليمن يضمن الأمن في المنطقة.

وأشار إلى أن هجوم الحوثيين الأخير على أبها ليس من أعمال جماعة تقول إنها تسعى إلى السلام.

وبدورها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن واشنطن ستواصل العمل مع السعودية بشأن التهديدات التي تتعرض لها رغم وجود تباينات معها.

ولفتت المتحدثة في إيجازها الصحفي إلى أن الإدارة الأميركية أوضحت أنها ستعيد تقييم علاقاتها مع المملكة، موضحة أن نظير الرئيس جو بايدن في السعودية هو الملك سلمان، وأن بايدن سيتحدث إليه في الوقت المناسب.

من ناحيته، قال عضو الكونغرس عن الحزب الديمقراطي رو خانا في مقابلة مع الجزيرة إن تحقيق السلام في اليمن لا يتأتى إلا من توقف التدخلات الأجنبية، وإنه يتعين على كل الأطراف التوقف عن العنف للسماح للمبعوث الأممي مارتن غريفيث بالعمل على العملية السلمية.

وأضاف خانا أن ما تدعو إليه الولايات المتحدة هو أن تتوقف كل من السعودية والإمارات وإيران عن القصف والتمويل، وعندها “يمكن أن نصل إلى السلام”.

من جهة أخرى، أورد بيان لمجلس الوزراء السعودي أن المملكة ستتخذ الإجراءات اللازمة للحفاظ على أراضيها وسلامة مواطنيها والمقيمين فيها، وفقًا لالتزاماتها بالقوانين الدولية.

وأشار البيان إلى الرسالة التي وجهتها السعودية إلى مجلس الأمن للتنديد بالهجوم الحوثي الذي استهدف مطار أبها الدولي، كما نددت الرسالة بأعمال الحوثيين التي وصفها البيان بالعدائية المقوضة للسلام في اليمن.

الحوثيون وإيران
وفي صنعاء، قال الناطق باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام إن الحوثيين يدعون لعمل سياسي بنّاء وناجح، عقب وقف شامل لما وصفه بالعدوان وفك الحصار.

وأضاف عبد السلام أنه بعد تجارب الماضي لن يكتب النجاح لأي عملية سياسية تحت النار والحصار، وأن على “المعتدي إيقاف عدوانه وحصاره”، مؤكدا أن الجماعة جاهزة للتعاطي بإيجابية.

وفي طهران، قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي إنه لا حل عسكريا للأزمة اليمنية، وإن إيران تأمل أن يسهم الموقف الأميركي في وقف الحرب في اليمن.

وأضاف ربيعي أن على الدول التي بدأت الحرب في اليمن أن توقفها، وأن إيران مستعدة للتعاون مع الأمم المتحدة لإنهاء هذه الحرب.

المزيد من سياسة




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *