الجند نت

أخبار العالم بين يديك

الرئيس هادي يوجه بإبلاغ العميد طارق بضرورة الامتثال للحكومة ممثلة بوزارة الدفاع وهيئة الاركان العامة

وبخت رئاسة الجمهورية قائد قوات ما يسمى “حراس الجمهورية” طارق عفاش، على مطالبته الرئيس هادي بإلغاء اتفاق السويد الموقع مع الحوثيين برعاية الامم المتحدة نهاية 2018م.

وقالت مصادر رئاسية إن الرئيس هادي وجه بإبلاغ طارق عفاش بالتوقف عن المزايدة، والامتثال للحكومة ممثلة بوزارة الدفاع وهيئة الاركان العامة، والحفاظ على المدن المحررة في الساحل الغربي”.

مضيفة: “أبدى الرئيس هادي استهجانه هذه المطالبات التي لا تحترم اتفاقات دولية ولا تفقه في شؤون السياسة وصدورها ممن لا يمتثل للشرعية ولا يحترم توجهاتها السياسية والعسكرية”.

وتابعت: “وجه الرئيس هادي، بمخاطبة طارق عفاش، بأن عليه الالتزام بقرارات الشرعية وتوجهات الحكومة السياسية وأوامرها العسكرية الصادرة عن وزارة الدفاع، في حال كان صادقا”.

المصادر الرئاسية أوضحت أن هناك قناعة لدى الشرعية بأن طارق صالح يسعى لإحراج الرئيس هادي والحكومة بدعوات ومطالبات بإلغاء اتفاق السويد، رغم أنه أعجز عن تبعاتها وتداعياتها”.

وانتقدت المصادر طارق على خلفية مطالباته للرئيس هادي بإلغاء اتفاق السويد فيما يخص الحديدة “وهو غير مؤتمر بأوامر الرئيس عبد ربه منصور هادي”. منوهة بأن على “طارق تمكين سلطات الشرعية اولا”.

مضيفة: “في الوقت الذي يطالب طارق الرئيس هادي بإلغاء اتفاق السويد  يعمل على تقويض سلطات الشرعية في الساحل الغربي وتعز لصالح دولة الإمارات التي مولت الانقلاب على الشرعية في اكثر من محافظة محررة”.

وأشارت المصادر الرئاسية إلى أنه “حان الوقت ليثبت طارق صالح مصداقيته وعودته الى جادة الصواب، وترك المؤامرات على الشرعية لصالح الإمارات وأجندتها، في حال كان جادا وصادقا في قتال الحوثيين”.

 

 

 




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *