الجند نت

أخبار العالم بين يديك

أجهزة أمن النظام تدّعي إحباط “هجوم مسلح” في العاصمة دمشق

ادعت أجهزة أمن النظام، اليوم الإثنين، أنها أحبطت ما سمتها “عملية إرهابية” كانت تستهدف مدينة دمشق

وقالت وسائل إعلام تابعة لنظام الأسد، إن “الجهات المختصة” تمكنت من إحباط عملية “إرهابية” كانت تستهدف مدينة دمشق عبر أحزمة ناسفة وقضت على 3 إرهابيين وألقت القبض على 3 آخرين.

وذكر مصدر في “الأجهزة المختصة” لوكالة سانا التابعة لنظام الأسد، أنه بالتعاون مع من سمتهم “المواطنين الشرفاء” في بلدتي زاكية وكناكر بريف دمشق، تم إحباط عملية “إرهابية” تجاه مدينة دمشق كان يخطط لها الإرهابيون والجماعات التكفيرية.

وادعى المصدر أن الأجهزة المختصة تمكنت خلال العملية من القضاء على 3 إرهابيين يحملون أحزمة ناسفة وإلقاء القبض على 3 آخرين وبحوزتهم أيضاً أحزمة ناسفة أرسلتهم ما سماها “التنظيمات الإرهابية” من أماكن وجودها لاستهداف مدينة دمشق.

ادعاءات باطلة بالتزامن مع ذكرى الثورة السورية

تأتي ادعاءات النظام بالتزامن مع الذكرى العاشرة لانطلاق الثورة السورية، ومحاولة النظام المستمرة الادعاء بأن الثورة هي السبب في الخسائر البشرية والمادية التي تعيشها البلاد منذ عشر سنوات، في الوقت الذي يستمر فيه نظام الأسد بممارساته القمعية بحق المعارضين لحكمه، وقد أسفر خيار الحل الأمني والعسكري الذي انتهجه الأسد منذ آذار 2011، إلى مقتل نحو 200 ألف من المدنيين واعتقال الآلاف وفق تقارير لـ “الشبكة السورية لحقوق الإنسان”.  

 




هنا يمكنك قراءة الخبر ايضا من المصدر من

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *